رياضتكم
رياضتكم ...

مفيد حسونه

0 632

 

مواليد 3-3- 1961-

– مدير تحرير  – بالدائرة الرياضية بجريدة الراي

– مؤسس واول مدير لدائرة الاعلام والتوثيق بالاتحاد الاردني لكرة القدم

– يحمل ميدالية ودرع الاتحاد العربي للصحافة الرياضية كاحد رواد الاعلام الرياضي في الوطن العربي من خلال الحفل الذي اقيم بدولة قطر على هامش الدورة الرياضية العربية 2011 وكذلك درع اتحاد الاعلام الرياضي الاردني كاحد رواد الاعلام الرياضي الاردني عام 2010

العمل بالصحف والاستقرار بالراي

بدا عشقي للصحافة الرياضية بوقت مبكر ووجدت فيها موهبتي وعشقي الأول وكنت أتواصل مع جريدة الإخبار كقاريء لها وباعتبار مقرها قريبا من مقر سكني بجبل اللويبده وكانت الاخبار أول صحيفة أردنية يومية كانت تصدر ثلاث ملاحق رياضيه في الأسبوع .

ومع تعدد اتصالاتي وتواصلي مع الزملاء العاملين بالدائرة الرياضية في الاخبار وبخاصة مع مدير الدائرة الرياضية الاستاذ غازي شيحا فقد وجدت فيها بداية لمسيرتي مع الإعلام الرياضي وكان ذلك في عام 1976 حيث انتسبت للعمل بجريدة الإخبار الأردنية بطلب من الاستاذ غازي شيحا وكنت لا أزال على مقاعد الدراسة المدرسية في مدرسة ضرار بن الازور بجبل اللويبده وتحديدا في الصف الاول الاعدادي ( السابع حاليا) ومن خلالها انطلقت لعالم الصحافة الرياضية حيث اشهرت العديد من الزوايا من خلال الملاحق الاسبوعيه الثلاثة مثل هذه نوادينا حيث كنت اسلط الاضوء على الاندية الاردنية من خلال تحقيق صحفي موسع يغطي مساحة صفحه كاملة وكذلك كتبت باسماء مستعاره ناقدا للحكام تحديدا ولاركان كرة القدم الاردنية تحت اسم ” ابو انور” الى جانب تسليط الاضواء على نجوم العديد من الالعاب الرياضية اصبحوا هؤلاء النجوم فيما بعد من القيادات الرياضية الاردنية .وكان من ضمن زملائي في تلك الصحيفة المرحوم جودت القريوتي ثم لحق بنا الزملاء محمد قدري حسن وخضر فشحو وخالد حرب .وفي عام 1978 لبيت دعوة الاستاذ محمد جميل عبد القادر وانتقلت للعمل بصحيفة جديدة وهي صوت الشعب والتي كان الاستاذ ” ابو طارق “مديرا للدائرةالرياضية فيها وعلمت مع العديد من الزملاء منهم المرحوم غسان نزال والمغترب في امريكا خضر فشحو والمغترب في الامارات جمعه نصار والدكتور كاظم العبادي المغترب في لندن والاستاذ سيف دواغره وغيرهم من الزملاء الافاضل وبقيت اعمل في صوت الشعب حتى عام 1985 .وخلال فترة عملي بصوت الشعب عملت لفترة زمنية قصيره بمؤسسة الاذاعه والتفلزيون معدا للبرامج مع الاستاذ محمد جميل عبد القادر مدير البرامج الرياضية بالتلفزيون الاردني سابقا.في عام 1985 طلب مني الاستاذ المرحوم نظمي السعيد مدير الدائرة الرياضية في الراي الانضمام الى الزملاء في الراي ورحبت بلا تردد وكان ذلك يوم العاشر من تشرين اول من عام 1985 ولا ازل حتى الان بحمد الله.وجاءت موافقتي السريعه للانضمام لاسرة الراي نظرا للمهنية العالية التي كانت تتمتع بها صحفية الراي عامة والدائرة الرياضية على وجه الخصوص حيث رسخ المرحوم الاستاذ “ابو السعيد ” قواعد العمل المهني المتخصص من خلال توزيع مهام العمل على الزملاء كلا وفقا لرغبته وتخصصه في الالعاب الرياضية المحلية والعربية والدولية .وحققت الراي من خلال الدائرة الرياضية والمحلق الرياضي الاسبوعي قفزة هائلة في الاعلام الرياضي الاردني وكانت تساهم بدرجة عالية في انتشار وتوزيع ومبيعات واعلانات الصحيفة وذلك بفضل رؤية المرحوم ” ابو السعيد ” وقيادته المهنية والابويه لفريق عمل من كبار رجال الاعلام الرياضي الاردني ومنهم المرحوم جريس عويس والمرحوم الدكتور بسام هارون والاستاذ عبد المنعم ابو طوق والمرحوم خليل الحليق و الزملاء سمير جنكات وغازي القصاص وعمر البشتاوي وخالد حرب ومنعم فاخوري وعبد الحافظ الهروط وحسام الخوالده وكذلك جهاد صقروابراهيم الدباس ثم لاحقا المرحوم كنعان عزت والزميل خالد القضاه .ومع تواصل عملي بالراي حتى اليوم فقد زاملت العديد من الاجيال التي تعاقبت على الدائرة الرياضية في الراي حتى الجيل الحالي وبفضل من الله فقد بلغت قمة المهنية والشهره من خلال سنوات عملي بالراي التي كان لها بعد الله فضلا كبيرا بكل ما وصلت اليه بحياتي المهنية والخاصة .

اعلام الاتحاد

 

ولان عشقي كان ولا يزال للعبة الشعبية الاولى فقد تخصصت برياضة كرة القدم وأصبحت ألان بفضل من الله من أقدم كتابها ونقادها في الاردن وحظيت بثقة الاتحاد الأردني لكرة القدم حيث اختارني عطوفة الاستاذ محمد عليان نائب سمو رئيس الاتحاد انذاك في ايلول من عام 2011 لتاسيس اول دائرة للإعلام والتوثيق فيه وأصبحت أول رئيسا لها بتاريخ اتحاد كرة القدم وانشأت اول مركز اعلامي بدعم مطلق من الهيئة التنفيذية للاتحاد تم افتتاحه برعاية وحضور سمو الامير علي بن الحسين نائب رئيس الاتحاد الدولي وعدد من الزملاء الصحفين وتم بث حلقة تلفزيونيه كاملة من داخل مقر المركز الاعلامي وهو ما يحدث لاول مرة بتاريخ الاتحاد والذي تولى نقل مباشر للعديد من المؤتمرات الصحفية والنشاطات الخاصة باتحاد كرة القدم خلال فترة عملي كمدير للاعلام حتى تموز من عام 2016.وخلال فترة عملي بالاتحاد عملت على ترسيخ مفهوم احترافي متكامل من العمل الاعلامي ولاول مرة بتاريخ الاتحاد الاردني لكرة القدم وبما يتناسب مع متطلبات الاحتراف الصادره عن الاتحادين الدولي والاسيوي ومن اهمهااستحداث المنسق الاعلامي للمنتخبات الوطنية كافة ولمباريات المنتخبات الودية والرسمية .مثلما تشرفت باطلاق وانشاء اول موقع الكتروني بتاريخ اتحاد كرة القدم والعمل على تحديثه عدة مرات واضحى مرجعية لكافة وسائل الاعلام المحلية والخارجية بفضل التغطية الاعلامية الشاملة لكافة نشاطات الاتحاد والمنتخبات الوطنية واجتماعات الهيئة التنفيذية ولجان ودوائر الاتحاد .وعملت كذلك على ترسيخ مفهوم جديد للاعلام بالاتحاد من خلال احترام الراي والراي الاخر مستثمرا شبكة علاقات مع كافة المؤسسات الاعلامية المحلية والخارجية لمصلحة الاتحاد بفضل حسن التعامل بكل وضوح وشفافيه مع كافة وسائل الاعلام .وخلال ذلك فقد اطلق الاتحاد ومن خلال الائرة الاعلامية العديد من الدورات الخاصة بالاعلام باشراف الاتحادين الدولي والاسيوية واسس منهجية لعمل المنسقين الاعلامين مع المنتخبات الوطنية واندية المحترفين والطرق الحديثة لتغطية نشاط كرة القدم وكذلك تنظيم اكبرعدد من المؤتمرات الصحفية لاكبر قيادات كرة القدم في العالم وباعلى مستوى من المهنية العالية واستحداث الترجمه الفورية لاول مرة بتاريخ الاتحاد و شهدت حضورا قياسيا من كافة ممثلي وسائل الاعلام المحلية والعربية والدولية لم يشهده الاتحاد من قبل وتعامل اعلاميا مع الاحداث العالمية والقارية الكبرى التي شهدها الاتحاد وخاصة مشوار المنتخب الوطني بتصفيات كاس العالم ووصوله الى الملحق العالمي من التصفيات والتي تطلبت التعامل مع الاعلام العالمي.وكنت متحدثا في العديد من كبرى المحطات الفضائية المحلية والعربية والدولية عن وجهة نظر الاتحاد ورؤيته في العديد من القضايا وفي كل انجازات المنتخبات الوطنية

صحف عربية

وعلى امتداد سنوات الطويلة في الصحافة الأردنية والعربية فقد عملت أيضاً بصحيفة الملاعب وهي اول صحيفة رياضيه أسبوعية ومعدا للبرامج الرياضية في التلفزيون الاردني ومشرفا على الصفحات الرياضيه لعدة صحف وإصدارات أسبوعية مثلما عملت لعدة اشهر بجريدة الوطن القطرية عام 1999وعملت ايضا مراسلا لصحيفة استاد الدوحة الرياضية منذ تأسيسها وحتى عام 2016 وهي المتخصصة بكرة القدم وتصدر يومي الاثنين والخميس من كل أسبوع ومن قبل عملت مراسلا لمجلة الصقر القطرية اشهر مجله رياضيه عربية ومراسلا لصحيفة الجماهير الكويتية عام 1980 وهي اول صحيفة رياضيه عربية يومية .مثلما عملت محرراً وكاتباً في العديد من الصحف والإصدارات الأسبوعية والدورية المحلية والعربية

شذرات سريعه

خلال مسيرتي الاعلامية كنت رئيساً ومقرراً للعديد من اللجان الإعلامية للبطولات العربية والآسيوية والدولية التي أقيمت في الأردن على امتداد نحو ثلاثين عاماً

وانتخبت عضواً بمجلس إدارة الإتحاد الأردني للإعلام الرياضي لعدة دورات وتوليت منصب نائب رئيس الاتحاد الاردني للاعلام الرياضي في دورة سابقة

– احمل بطاقة العضوية في الاتحادات الدولية والعربية والآسيوية للصحافة الرياضية

– وعملت لعدة سنوات سكرتيراً لتحرير مجلة الكرة العربية والتي تصدر عن الاتحاد العربي لكرة القدم من عمان باشراف الاستاذ محمد جميل عبد القادر نائب رئيس اللجنة الاعلامية بالاتحاد العربي .

– رئيساً لتحرير جريدة الدوري الرياضية الأردنية الأسبوعية سابقاً

– محاضراً في العديد من الدورات الاعلامية الرياضية في الاردن وفلسطين وعدد من الدول العربية

– حضور العديد من البطولات والدورات الرياضية العربية والقارية كصحفي ومن ضمنها نهائيات كأس العالم لكرة القدم ودورة الألعاب الأسيوية والدورة الرياضية العربية

– مرافقة غالبية الأندية الأردنية والمنتخبات الوطنية كصحفي أيضاً في العديد من البطولات والدورات الرياضية العربية والدولية والقارية

اصدارت وتوثيق

أصدارت العديد من الكتب التوثيقية عن كرة القدم الأردنية وأنديتها ونجومها ومنتخباتها الوطنية أبرزها:

الكرة الأردنية 2010

الفيصلي بطل لكل البطولات عام 1984

سنوات الطفره للكرة الاردنية 1991

والرياضه الاردنية عام 1995

-كتاب عن حياة اللاعب جريس تادرس الهداف ذهبي للكرة الاردنية

-كتاب عن حياة اللاعب جمال ابو عابد القائد الذهبي للكرة الاردنية واخيرا كتاب الكرة الاردنية .

– كتاب تحت اسم “اكبر انجاز باكبر قارة ” عام 2010

** كما وردت من مصدرها الرسمي مفيد حسونه

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.