رياضتكم
رياضتكم ...

سلطان العدوان..صورة عن قرب

0 268

ببساطة وعفوية ، بذكاء وذاكرة متقدة تحدث الشيخ سلطان العدوان عن ملامح مهمة من حياته الرياضية لاعبا ، وإداريا ورئيسا لاتحادي كرة القدم وللفيصلي بصدق وشفافية متناهية في حوار مفتوح مع موقع alweehdat.net الذي تفنن في طرح الأسئلة التي اخترنا أبرزها وعدلنا في طريقة سبك الأسئلة لكنا أبقينا الإجابات حرفيا لصاحبها الشيخ المهيب.

*مسيرة*

الفيصلي في الاربيعينات قبل اشتراك سلطان

بعد ان انهيت دراستي في لبنان في العام 1955 عدت الى الاردن , وانضممت للفيصلي , حيث كنت قد شاركت في لبنان اثناء دراستي هناك مع فريق النهضة, و هو احد فرق المقدمة هناك في تلك الفترة .و قد كان الفيصلي في تلك الفترة في مقره القديم في جبل عمان يحوي العديد من الانشطة ابرزها كان الملاكمة والسلة واليد , وسرعان ما تم انتخابي كعضو مجلس ادارة جنبا الى جنب مع تواجدي كلاعب ,و لم يكن ذلك محظورا في تلك الفترة . و قد بدأنا في فريق كرة القدم في النادي في تلك الفترة, و كنا نعاني من قلة عدد اللاعبين في تلك الفترة على مستوى الاردن بشكل عام . وكانت القوانين في تلك الفترة بانه عندما يتم حل اتحاد الكرة فان كافة لاعبي الاندية يعتبروا محررين, و هذا ساعدنا في استقطاب عدد من اللاعبين . كان مركزي في الفريق راس حربة وقد امتدت مسيرتي مع الفريق منذ العام 55 الى عام 67و هو العام الذي اعتزلت فيه . اما على صعيد المنتخب الوطني فقد مثلت المنتخب الوطني منذ العام 58 و حتى عام 67 .

*تأسيس*

حسب الوثائق الموجودة فالفيصلي اول فريق تأسس في المملكة وتأسس بعده القوقازي بعدة أشهر ,اما بالنسبة لمؤسس النادي الفيصلي فهم مجموعة من الشباب واذكر منهم كنج شكري.بداياتي مع الاتحاد كانت من خلال تواجدي كعضو في الاتحاد , حيث كانت عضوية الاتحاد بالكامل في تلك الفترة تتم بالتعيين من قبل مدير عام مؤسسة رعاية الشباب, كما ان المخصصات المالية السنوية للاتحاد في تلك الفترة كانت ضئيلة نسبيا لم تتجاوز 10 الاف دينار .
اما عن سبب الاستقالة من عضوية الاتحاد في تلك الفترة فكانت لها قصة حدثت قبيل افتتاح ستاد عمان حيث كان الاقتراح ان يتم استقدام المنتخب المصري , الا ان وجهة نظري كانت بان يتم استقدام احد الاندية المصرية ليلعب مباراة امام منتخبنا الوطني والذي لم يكن بالمستوى المطلوب في تلك الفترة الا ان الجميع اصر على استقدام المنتخب المصري وفعلا تم استقدامهم ولعب منتخبنا معهم بهذه المناسبة وخسرنا اللقاء بنتيجة قاسية 6-1في حضور جلالة المرحوم الملك الحسين المعظم, واذكر يومها انه قال للشريف فواز وللامير رعد وللسيد تحسين المفتي رئيس الاتحاد (يا ريت بنيتوا منتخب قوي كما بنيتم هذه المدينة الجميلة), وقد خرج جلالته غاضبا للخسارة وفورا تم تقديم استقالتي من عضوية الاتحاد وكان ذلك عام 68 او 69 . ليقوم بعدها مباشرة رئيس الاتحاد السيد تحسين المفتي بتقديم استقالته من رئاسة الاتحاد

 

*مصطفى*

العدوان واىلى جانبه جلالة الملك وكان رئيسا للإتحاد وقتها

هو اقرب الناس لي وكان يستشيرني في العديد من الامور ,كان محبا للخير يساعد المحتاجين ويناصر الضعفاء, يؤمن بالقضايا المصيرية ولكنه كان كحد السيف في الحق ولا يخشى احدا .بالتاكيد ترك فراغا كبيرا سواء على المستوى الرياضي او الانساني , واعتقد بان الجميع افتقده بلا استثناء . بالتاكيد هذه الصفات تركت اثارا كبيرة في شخصيتي اثرت مسيرتي كرئيس للنادي الفيصلي .

 

* دخل  *


مصادر دخل النادي الفيصلي محدودة حاله كحال سائر الاندية في البلد , فهناك مصارد دخل ثابتة كحصة النادي من الاتحاد و التي تقدر ب 100 الف دينار , اضافة الى الدخل الناتج من المجمعات التجارية و الذي يقدر بحوالي 400 الف دينار , و في السنوات الاخيرة ساعدت المشاركات العربية و الاسيوية ورفدت خزينة النادي بمبالغ جيدة جراء الفوز بلقب بطولة الاتحاد الاسيوي في مناسبتين و كذلك الوصول الى المباراة النهائية في البطولة العربية .

* أعضاء *
– باب العضوية مفتوح لاي مواطن اردني و على مدار العام , شريطة ان تنطبق عليه الشروط الخاصة بنا كنادي و هي لا تتجاوز ان يكون حسن السيرة و السلوك .
اما فيما يخص عدد اعضاء الهيئة العامة في النادي الفيصلي فهي بحدود ال 600 عضو ,, و لا مانع لدينا في حال تمت زيادتها .

* الوحدات *

احب ان انوه بانني كنت من اوائل الاشخاص الذين طالبوا بتحويل المراكز الى اندية لما يعود به ذلك من نفع على كرتنا الاردنية رغم المعارضة التي ابداها البعض في بداية الامر , فانا لست انانيا , كونني كنت انظر الى ان وجود نادي كنادي الوحدات على خارطة الكرة الاردنية بالتاكيد سيعود بالنفع على المنتخب الوطني , وسيرفد منتخباتنا الوطنية بالعديد من المواهب الكبيرة والتي من شانها ان توجد منتخب وطني قوي .

* شباب الاردن*

انا اقول بداية (بارك الله بالدار اللي بتصير دارين) , اما بالنسبة للاسباب التي دعت السيد سليم خير للاستقالة من النادي الفيصلي فحقيقة لا اعلمها ,, و بامكانكم ان توجهوا هذا السؤال له . فهو اتى الى النادي الفيصلي و يعلم الاسلوب الذي نتعامل به مع الفريق , ففريق كرة القدم في النادي الفيصلي هو خط احمر , وهو مرتبط بشكل كامل مع رئاسة النادي فقط , وسيبقى هذا الاسلوب متبع في النادي الفيصلي من بعدي .
فيما يتعلق بالشق الاخير من السؤال فانني ارى بان نادي شباب الاردن قد وفق في السنوات الثلاث الاخيرة في حصد عدة بطولات على المستوى المحلي و واحدة على المستوى الاسيوي , و باعتقادي فان هذه نتيجة من المفروض ان تكون طبيعية في ظل الامكانيات و الظروف المتاحة لهذا الفريق .هذا كله لا يعني بانه يسير على الطريق الصحيح , فكما هو معروف لجميع المتابعين فان اغلب لاعبي نادي شباب الاردن جاؤوا من خلال صفقات بيع تمت مع الاندية المحلية الاخرى . و هذا يحقق نتائج على المستوى المنظور , و لكنه لا ياتي بنتائج ايجابية في المنظور البعيد .
فالفريق الذي يشتغل بطريقة صحيحة هو الفريق الذي يبني فرقه من القاعدة كما هو الحال في اندية الوحدات و الفيصلي , اما شباب الاردن فاعتقد بانه سيواجه صعوبات في الاعوام القادمة اذا ما استمر بنفس السياسة التي يعمل بها . و اكبر مثال على ذلك هو نتائج فريق شباب الاردن في هذا العام فالفريق بدأ مستواه بالهبوط و بشكل تدريجي نظرا لقلة العناصر التي تغذي الفريق من فرق الناشئين .

* الاتحاد والحكام *
باعتقادي بانه كان من الواجب علينا كادارة نادي ان نصعد هذا الموضوع , و الذي تعرضنا من خلاله الى ظلم . فكانت اولى الخطوات عقد المؤتمر الصحفي و الذي من خلاله تم التطرق الى العديد من الملاحظات و التي تراكمت خلال السنوات الثلاث الاخيرة , حتى ان بعض هذه الملاحظات كنا نناقشها في جلساتنا الخاصة مع بعض قيادات الاتحاد . فكنا على سبيل المثال اول من نادى بتغيير لجنة الحكام السابقة برئاسة عمر بشتاوي .
اما بعد ان انتهت هذه الازمة فان الامور تتجه نحو التهدئة من خلال العودة الى منافسات الدوري , واجراء عدة اتصالات مع الاتحاد اضافة الى عقد عدة لقاءات لمناقشة العديد من الامور , و التي من شانها ان تعيد الامور الى سابق عهدها . وتبقى مشكلة الحكام و التي ارى بانها المشكلة الاكبر في مسيرة كرة القدم الاردنية و التي يجب العمل على حلها في اقرب وقت ممكن , فلا بد من انشاء جيل من الحكام و الاهتمام بصقلهم و تدريبهم كما هو الحال في الاهتمام بالمنتخبات الوطنية .

بطاقة شخصية

– الشيخ سلطان ماجد العدوان
– مواليد 23-9-1936
– متزوج و له ابن واحد وهو بكر وخمسة بنات

– درست في القدس من عام 1946-1948 وبسبب احتلال فلسطين ذهبت الى لبنان وانهيت – دراستي هناك عام 1955 بتحصيل دبلوم زراعي .

-عضو اتحاد كرة القدم من 59-67
رئيس اتحاد كرة القدم من عام 70-79,اضافة الى رئيس اتحاد المزارعين من عام 74-78
عضو المجلس الوطني الاستشاري من 78-84
عضو مجلس سلطة وادي الاردن من 78-92 .
رئيس اتحاد كرة القدم من عام 84-86 .
وزير دولة في حكومة الشريف زيد بن شاكرعام 1992
عضو مجلس النواب عن منطقة البلقاء
رئيس النادي الفيصلي من عام 1988 وحتى الان.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.