الدوري الاماراتي يخطو خطوات تقنية هائلة ليتفوق على باقي الدوريات العربية

0 343

اعتمدت لجنة دوري المحترفين ، نظام رصد أداء اللاعبين أثناء المباريات، والمعروف بـ(tracking and heat map system)، ليتم تطبيقه على سبيل التجربة، خلال موسمي 2017-2018 و2018-2019، بالتعاون مع شركة “دبليو تيفيجن العالمية” المتخصصة في تكنولوجيا الجرافيكس، وجمع المعلومات في مباريات كرة القدم.

ويعنى النظام برصد كافة التحركات التي يقوم بها اللاعبون في المباراة، ويوفر إحصائيات دقيقة تتعلق بسرعتهم، وأماكن تواجدهم والخريطة الحرارية لحركتهم والمسافات المقطوعة، وأماكن تركز اللعب بالنسبة للفرق، وغيرها من الإحصائيات الخاصة بالمباراة.

وسيتم استخدام هذه التقنية في عدد من المباريات خلال الموسم الحالي، وستكون البداية بثلاث من مواجهات الجولة الثانية من دوري الخليج العربي، وهي عجمان مع شباب الأهلي دبي، الوصل مع الإمارات، والنصر مع الوحدة.

وكانت اللجنة قد قامت بتجربة النظام في الموسم الماضي، خلال 5 من المباريات التي تنظمها، من أبرزها مباراتي نصف نهائي ونهائي كأس الخليج العربي.

وسيتم نشر نتائج النظام من أرقام ومعلومات، لتظهر خلال العرض الشامل لإحصائيات الشوط الأول، في فترة الاستراحة، وإحصائيات المباراة كاملة بعد نهايتها.وستضيف هذه التقنية الكثير من المعلومات والإحصائيات المهمة على المنتج التلفزيوني، كما تسهم في تقديم خدمة أفضل لكل أطراف اللعبة من قنوات، أصحاب حقوق، وشركاء، بجانب الأندية، ووسائل الإعلام المختلفة، إضافةً إلى تأثيرها الإيجابي على عملية التحليل الفني للمباريات.

نقطيا

بعدما خطف نقطة اعتبرها المراقبين للدوري الاماراتي بمثابة الفوز من العين حين تعادل معه 2-2 لم يجد الوصل كبير عناء ليهرم  فريق الإمارات (3-1) على إستاد زعبيل بالجولة الثانية من دوري الخليج العربي لكرة القدم.
ورفع الوصل، رصيده لـ4 نقاط، محتلاً المركز الثاني، مؤقتًا، وراء الظفرة المتصدر، فيما تجمَّد رصيد ا
بدأ فريق الإمارات، بالتسجيل عن طريق الأرجنتيني سباستيان ساشا، في الدقيقة (11)، بعد تمريرة بينية، وصلته داخل منطقة جزاء أصحاب الأرض.وتمكن فابيو ليما، من التعادل للوصل في الدقيقة (14)، بتسديدة خدعت حارس الإمارات، لينتهي الشوط الأول بالتعادل (1-1).وأضاف كايو كانيدو، الهدف الثاني للوصل برأسية قوية، مستفيدًا من عكسية زميله مانديز بالدقيقة (54).وعاد فابيو ليما، وسجل هدفه الثاني والثالث لفريقه بالدقيقة (73)، ومن عكسية ثانية لمانديز، لتنتهي المباراة بفوز الوصل.

ثنائية

وسجل الظفرة هدفين من ركلتي جزاء، ليتفوق 2-0 على الشارقة، ويحقق فوزه الأول هو الاخر، بعدما كان مهاجمه المميز ايلتون الميدا  قد ااهداه اول ثلاثية له وللدوري بشكل عام وجاءت بشباك  فريق الامارات ، وقد
افتتح أحمد علي التسجيل مبكرا من علامة الجزاء، في الدقيقة الثالثة، وبنفس الطريقة ضاعف البرازيلي ايلتون الميدا التقدم، قبل مضي نصف ساعة. ليتصدر قائمة هدافي الدوري

 

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.