الوداع الحزين

0 1٬565

أخفق منتخبنا الوطني لكرة القدم تحت ٢٣ عاماً في التأهل إلى الدور ربع النهائي من كأس آسيا المقامة في الصين بخسارته أمام المنتخب العراقي بهدف دون مقابل في ختام مباريات المجموعة الثالثة.وسجل اللاعب العراقي بشار رسن هدف المباراة الوحيد بعد مرور أربع دقائق من بداية الشوط الثاني بتسديدة قوية من خارج منطقة الجزاء لم يتمكن حارس المنتخب الوطني رأفت الربيع من التصدي لها.وتجمد رصيد منتخبنا الوطني عند النقطتين في المركز الثالث بعد تعادله في الجولة الأولى مع السعودية ٢-٢ ومن ثم تعادله أيضاً مع ماليزيا ١-١ والخسارة بهدف أمام العراق اليوم.
بدوره حسم المنتخب العراقي بطاقة التأهل الأولى إلى الدور ربع النهائي عن المجموعة الثالثة برصيد ٧ نقاط في الصدارة ، ولحق به المنتخب الماليزي الذي رفع رصيده إلى النقطة الرابعة بالمركز الثاني في أعقاب فوزه أمس أيضا على السعودية بهدف نظيف.
وكان المنتخب العراقي المباراة الأأفضل مع بداية المباراة وكان لاعبوه الأكثر إنتشارا وسيطرة على الكرة والاكثر ليهدد لاعبوه مرما منتخبنا بالعديد من الكرات الخطيرة فتصدت العارضة لتسديدة بشار رسن، وأهدر إبراهيم بايش الفرصة الأخطر في الشوط الأول، عندما هيأ له أمجد عطوان كرة على طبق من ذهب، لكنه سدد بتسرع بجوار القائم.في الجانب الاخر ظل مدرب المنتخب العراقي بعيدا عن الأختبار طيلة فترات الشوط قبل أن يتألق ويتصدى لصاروخية مصطفى كمال.ومع إنطلاقة الحصة الثانية إستلم بشار رسن الكرة خارج منطقة الجزاء وهيئها لنفسه بعيدا عن الرقابة وليسددها قوية سكنت الشباك في الدقيقة 49.وعلى الرغم من التأخر باكرا كما يقول تقرير السبيل  لم يظهر المنتخب الوطنى نوايا هجومية لفترات طويلة قبل أن يتحسن أداء لاعبينا فغمز خالد الدردور كرة برأسة تصدى لها الحارس العراقي وأبعد دفاع العراق كرة يزن العرب من على خط المرمى وحولها إلى ركنية، ليتواصل تقدم المنتخب العراقي حتى نهاية المباراة.وبذلك يكون منتخبن قد فشل من تخطي دور المجموعات للمرة الأولى حيث كان قد نجح في النسختين الماضيتين من كأس آسيا في تخطي عقبة دور المجموعات بعد أن حقق المركز الثالث في النسخة الأولى التي جرت في سلطنة عُمان عام ٢٠١٣ ووصل الدور ربع النهائي في النسخة الثانية التي أقيمت في قطر عام ٢٠١٦.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.