يزن ثلجي يقدم حلا للوحدات

0 75٬429

 

أضاف يزن ثلجي “نكهة” خاصة على مطبخ العاب الوحدات فصارت الوجبة شهية وثلاثية الابعاد  “الأخضر” القدرة على تشكيل الخطورة في الوقت الذي يريد.وعانى ذات راس من سوء التنسيق بين خطوطه الثلاث، على الرغم من اعتماده على “3” محترفين وهم: المصري محمد طلعت والتونسي فخر الدين قلبي والمغربي رضا العزوفي إلى جانب نبيل أبو علي وأنس حجة وعمر الشلوح ومبارك هنوش وأسامة غنام وعثمان الخطيب ومالك الشلوح، لكن كل هذه الأسماء بدت عاجزة أن توقف “إبداعات” الوحدات خصوصا ثلجي ويوسف وحتى الدردور.

الشكل الوحداتي “المريح” ساعد الفريق من زيارة الشباك بعد عناء فهذا فهد يوسف يضع كرة متقنة قابلها يزن ثلجي في الشباك مسجلا الهدف الأول عند الدقيقة “37”.لم يتوقف “الأخضر” بعد الهدف، ذلك أن ذات راس قادر أن يعود بالنتيجة إلا أن الدردور كان له رأي آخر عندما تقدم بالكرة وقدمها على طبق من ذهب ليزن ثلجي الذي سجل الهدف الثاني عند الدقيقة “45”.

وقد حاول ذات راس جاهدا أن يكون له “ردة فعل” تناسب حجم إخفاقه في الفترة الأولى، فمنح فرصة المشاركة لكل من حازم جودت وماهر الجدع وهما من عناصر الخبرة في الكرة الأردنية، وبالفعل تقدم نحو مرمى الوحدات محاولا تقليص الفارق في البداية قبل أن يعود بالنتيجة، لكن “الأخضر” أبدى حضورا طيبا للغاية فسدد عبدالله ذيب وفهد يوسف وتألق أنس طريف كالعادة قبل أن يرد ذات راس بواحدة عبر البديل ماهر الجدع.

الوحدات هو الآخر أدرك أن المحافظة على الصدارة تتطلب تسجيل مزيد من الأهداف، إذا استطاع ذلك، وبالفعل ظهرت موهبة ثلجي مجددا وهو ينسل من بين مدافعي ذات راس ويقدم الكرة هدية على طبق من ذهب لـ”الذيب” عبدالله الذي أودعها الشباك مسجلا الهدف الثالث عند الدقيقة “60”.
اطمئنان الوحدات على النتيجة منحه فرصة إجراء التبديلات، فشاهدنا على فترات الثنائي محمود زعترة وسعيد مرجان عوضا عن عبدالله ذيب ويزن ثلجي.أضاع الوحدات الكثير من الفرص لتوسيع الفارق التهديفي، ذلك أن حمزة الدردور أضاع كرتين سانحتين للتسجيل، والحال انطبق على البديل محمود زعترة، فيما ذات راس بدا عاجزا عن الوصول لمرمى شفيع ولو بكرة واحدة يمكنها تشكيل الخطر.فجأة كما يشير تقرير السبيل تحسن أداء ذات راس وتمكن من تهديد مرمى شفيع الذي رد كرة قوية ليتابعها ماهر الجدع في الشباك عند الدقيقة “81”، وبعدها أضاع طلعت فرصة لا تضيع عندما واجه المرمى “الخالي” ليضع الكرة بـ”العلالي”.الدقائق الأخيرة شهدت خروج فهد يوسف ودخول محمد مصطفى للحفاظ على النتيجة والانتصار الغالي، فيما خرج فخر الدين قلبي لاعب نادي ذات راس بالبطاقة الحمراء.

 

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.