السلط لم تنم فرحا..والوحدات حزنا

0 611

تعاطفت العارضة مع الوحدات وأنقذهم تامر صالح من هدفين والا لسهرت الوحدات على ايقاع الدموع بدل من الغضب فقط على الفريق الذي كان حملا وديعا ، وتمساح بدون اسنان حادة وهو يتنزه في ارض السلط وتحديدا في منطقة السوادي المليئة بالقصص والأشجار!
حقق السلط خلال أول يوم في تاريخه تحت الأضواء الفوز بهدف أشرف المساعيد وتلك كانت حالة الكابتن أسامه قاسم الذي لم يسبق له ان حقق الفوز على الوحدات في أي من ثلة الفرق الكثيرة التي دربها واخرهم المنشية والاهلي .
ولم يختبر الحارس محمد الشطناوي كثيرا لبهاء فيصل لعب دور المدافع مع السلط لا مهاجم مع الحدات حتى انه حرمهم من هدفين كانا سيحتسبان لو لم يتدخل فيصبحا تسلل ، وبصورة أوضح منع هدفا من سعيد مرجان من كرة ثنائية لكنه أفشلها بتدخله .
علاء الشقران وقف مع عمر خليل كسد أمام المدافعين ياسر رواشده وموسى الزعبي حسام ابو سعده وبمساندة من عصام مبيضين واشرف المساعيد وبانطلاقات كبيرو وكوامي بامبو والبصول صارت الأمور اصعب على الوحدات الذي تاه باخراج سمارنه اكثر بعد رحلة ضعف من احمد الياس وعمر قنديل ورجائي عايد وقلة حيلة حمزه الدردور وتوهان بهاء فيصل!
وبالمجمل شاهدنا كامعتاد وقوف في الخلف لفريق اسامه قاسم وهو يواجه الفرق الكبيرة فلعب ب8 الى 10 اعبين في الخلف والى الأمام من الشطناوي وقف اربعة مدافعين ومثلهم اربعة لاعبين وسط صاروا خطي دفاع فيما كان المهاجم المتاخر لاعب دفاع وسط متقدم اكثر منه مهاجما ولهذا تزاحمت الاقدام امام لاعبي الوحدات المستسلمين”!
فكنت ترى علاء الشقران وعصام مبيضين ومحمود البصول وأشرف المساعيد، موسى الزعبي وعمر خليل وورائهم بوجود حسام أبو سعدة وياسر الرواشدة وموسى الزعبي وعمر مناصرة أمام الشطناوي.
في المقابل جاء خروج هادي المصري – مصابا وحل مكانه زيد أبو الريش- وعدم تكيف احمد الياس في مركزه الجديد وعمر قنديل ورجائي عايد
ومنح المساعيد التقدم للسلط عندما استقبل كرة كبيرو الذي وصلته تمريرة مبيضين ووضعها زاحفة بين ثنائي عمق الدفاع، لتجد قدم المساعيد ترسلها في أقصى الزاوية اليمينى لمرمى تامر صالح ارضية زاحفة مانحا التقدم للسلط د.42، وكاد الزعبي أن يضاعف الغلة للسلط إلا أن كرته ردتها عارضة صالح لينتهي الشوط الأول بتقدم السلط بنتيجة 1-0.
واشرك صالح راتب بدلا من عبيدة السمارنة فيما اشرك المدير الفني للسلط قاسم في ذات المنطق عندما اشرك هذال السرحان بدلا من الشقران، لزيادة حيوية العمليات بحلول هجومية وسواتر دفاعية، ليطرح مرب الوحدات ورقة هجومية بإشراك أنس العوضات بدلا السلامة، وأشرك مقداد قصي بدلا من مبيضين.وعاد قاسم واشرك بلال قويد بدلا من المساعيد.
في سطور

الأهداف: أشرف المساعيد د.42.
الحكام: محمد مفيد، أيمن عبيدات، حمزة ابو عبيد، هادي أدهم، قيس غوانمة، وأسامة حسن.
العقوبات: انذر الحكم بامبو (السلط)
الملعب: ملعب السلط
مثل السلط: محمد الشطناوي، ياسر الرواشدة، حسام أبو سعدة، عمر مناصرة، موسى الزعبي، علاء الشقران(هذال السرحان)، عصام مبيضين، أشرف المساعيد (بلال قويدر)، محمود البصول، موسى كبيرو وكوامي بامبو.
مثل الوحدات: تامر صالح، هادي المصري (زيد أبو الريش)، كارلوس، عمر قنديل، أحمد الياس، عبيدة السمارنة (صالح راتب)، رجائي عايد، ورد السلامة (أنس العوضات)، سعيد مرجان، بهاء فيصل وحمزة الدردور.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.