القوة الجوية تصعق الجزيرة

0 500

 

صعقت القوة الجوية الجزيرة وانهكت قواها بهدف كان له وقع الصدمة في المباراة التي احتضنها ستاد عمان الدولي في ذهاب نهائي منطقة غرب آسيا لبطولة كأس الاتحاد الآسيوي المؤهلة إلى نهائي البطولة.وحاول لاعبوا الجزيرة امتصاص اندفاع الضيوف وسد الثغرات المؤدية إلى مرمى أحمد عبد الستار بقيادة رباعي الدفاع فادي الناطور ويزن العرب وعمر مناصر وفراس شلباية وبإسناد من لاعبي الارتكاز محمد طنوس ونور الدين محمود الأمر الذي صعب مهمة الرأسي الحربة لقوة الجوية عماد محسن وحمادي احمد، لتغيب الخطورة العراقية عن مرمى عبد الستار باستثناء تسديدة عماد محسن التي مرت بجوار القائم.

واعتماد لاعبو الجزيرة على الطلعات الهجومية المرتدة من خلال تحركات تحركات اسلام البطران ومحمود مرضي واحمد سمير في منطقة العمليات وفي محاولة لزج رأس الحربة الوحيد عبد الله العطار في الكرات فكانت الخطرة حاضرة في اكثر من مناسبة لكن قلة التركيز انهت هجمات الجزيرة على مشارف منطقة الجزاء بينما كانت أبرز فرص الجزيرة تسديدة محمود مرض التي امسكها الحارس العراقي فهد طالب بحضور وسدد البطران من خارج المنطقة فوق المرمى.
مع مرور الوقت تبادل الفريقان الطلعات الهجومية والهجمات الخطرة فسدد حمادي احمد كرة قوة من داخل المنطقة عانقت الشباك الخارجية لمرمى عبد الستار، رد الجزيرة من تمريرة سحرية لأحمد سمير وضعت عبدالله العطار في مواجه المرمى لكن الأخير سدد مكان وقوف الحارس فهد طالب.
في الدقائق الاخرة كما يقول تقرير السبيل اشتدت الاثارة من الطرفين وأهدر لاعبو الفريقين العديد من الكرات كان أبرزها كرة احمد سمير التي سددها من أمام المرمى لكن فهد طالب تألق وأبعد الكرة بالوقت المناسب إلى ركنية وليتواصل التعادل السلبي حتى نهاية الشوط الأول رغم المحاولات الهجومية المتكررة من الطرفين.
الشوط الثاني
كانت بداية الشوط الثانية مثيرة بين الفريقين حيث كانت البداية من تسديدة قوية لمحمد طنوس جاءت من ضربة حرة مباشرة حادت عن المرمى العراقي بقليل وأرسل نورالدين الروابدة كرة عرضية طار لها أحمد سمير وغمز الكرة برأسه لتمر بجوار القائم الأيمن رد عليه إبراهيم باش تسديدة زاحفة من خارج المنطقة مرت بجوار القائم الأيمن لمرمى احمد عبد الستار قبل أن تصل الكرة إلى حمادي الأحمد الذي التف حول نفسه وتلاعب وسدد الكرة زاحفة على يسار الحارس عبد الستار معلنا الهدف الأول للفريق العراقي في الدقيقة 64.
بعد الهدف زج مدرب الجزيرة بورقتي احمد العيساوي ومؤيد العجان بدلا من بطران ومرضي في محاولة لتعزيز منطقة العمليات وزج رأس الحرب عبد الله العطار بالكرات ليرد عليه مدرب القوة الجوية ويزج بورقتي علي يوسف وأمجد راضي بدلا من صاحب الهدف الحمادي وعلي حسنيي في محاولة لتعزيز المناطق الدفاعية والمحافظة على الفوز.
في الدقائق الأخيرة كثف الجزيرة من طلعاته الهجومية حيث كان قريب من التعادل بصاروخية أحمد سمير من ضربة حرة مباشرة تألق فهد طالب بالتصدي لها وزج بعد ذلك مدرب الجزيرة بورقة محمد عواطة بدلا من عمر مناصرة لتعزيز القدرات الهجومية ليواصل بعدها الجزيرة اهدار العديد من الكرات ولتظل النتيجة على حالها حتى نهاية المباراة بخسارة الجزيرة صفر -1.
مثل الجزيرة: أحمد عبدالستار، عمر مناصرة، فادي الناطور، يزن العرب، فراس شلباية، محمد طنوس، نور الدين محمود، اسلام البطران، محمود مرضي، أحمد سمير، عبدالله العطار.
مثل القوة الجوية: فهد طالب، أحمد عبد الرضى، سامح سعيد، مصطفى محمد، علي بهجت، زاهر ميدان، محمد علي، أبراهيم بايش، علي حسني، عماد محسن، حمادي أحمد

وسجل هدف المباراة الوحيد حمادي الأحمد في الدقيقة 64.
وبهذه الخسارة عقد الجزيرة موقفه بالتأهل إلى نهائي البطولة خصوصا أن مواجهة الإياب ستكون مباراة الإياب يوم 2 أكتوبر/تشرين الأول المقبل على ملعب كربلاء الدولي في مدينة النجف العراقية.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.