الفيصلي يستعيد عافية بفوز ثاني على الأهلي هذه المرة

0 487

اشعل فريق الفيصلي المنافسة في وقت مبكر، عندما داهم مرمى الأهلي في المباراة التي استضافها ستاد عمان بنطاق مباريات الاسبوع التاسع من دوري المناصير بسلسلة من الهجمات المنوعة، التي اوحت بنوايا الهجومية والتي كشفت المنطقة الخلفية والحارس محمد خاطر، عندما أرسل يوسف الرواشدة كرة عرضية سددها محمد بني عطية عالطاير علت العارضة، تبعه سالم العجالين بتسديدة قوية من خارج المنطقة جارت فيها الكرة القائم الأيسر بقليل.
وأبقى الفيصلي على أفضليته، مستغلا التحركات الناجحة وقدرة بهاء عبدالرحمن ومهدي علامة وأحمد عرسان ويوسف الرواشدة ويوسف عبدالرحمن، في الوقت الذي وجد فيه الظهيران سالم العجالين واحسان حداد الطرق ميسرة أمامهما في التوغل وارسال الكرات العرضية التي اقلقت مدافعي الأهلي كثيرا، ومن احداها تهادت الكرة أمام شهاب الدين فرج لكن يقظة الحارس خاطر أزالت الخطورة عن مرماه، ثم جاءت تسديدة احسان حداد التي ضربت بالمدافعين وردها الحارس في الوقت المناسب، وعاد الحارس خاطر وأبعد تسديدة العجالين.
فريق الأهلي شدد على اغلاق مناطقه الخلفية، في ظل السيطرة الفيصلاوية المطلقة، من ثم حاول التقدم من خلال بناء الهجمات المضادة عن طريق عون اللوزي وابراهيم الجوابرة ويزن دهشان ووليد الصبيحات، حيث وجد هذا الرباعي صعوبة في تأمين الكرات الى محمود زعترة ويوسف أبو عواد، حتى أن الكرة التي سددها أبو عواد التقطها الحارس معتز ياسين، وينتهي الشوط الأول بالتعادل السلبي.

ومع التحسن الذي طرأ على أداء الأهلي كما يقول تقرير الغد مطلع الحصة الثانية، وتهديده لمرمى الحارس معتز ياسين، ارتفعت وتيرة المنافسة مع بقاء الأفضلية لفريق الفيصلي، الذي حاول تكثيف طلعاته الهجومية متعددة المحاور، وعادت الخطورة لتهدد مرمى الحارس خاطر عندما سدد الرواشدة كرة قوية ارتفعت قليلا عن العارضة، تبعه بهاء عبد الرحمن بتسديدة ثابتة ازال الدفاع خطورتها.
مدربا الفريقين طرحا الأوراق البديلة، حيث دفع مدرب الأهلي بتامر صوبر مكان يوسف أبو عواد، بينما ادخل مدرب الفيصلي خليل بني عطية مكان محمد بني عطية، ومن أول كرة يلمسها بني عطية والتي وصلته من يوسف الرواشدة سددها داخل الشباك واضعا الفيصلي في المقدمة في الدقيقة 67.
هذا الهدف عزز من تطلعات الفيصلي في مواصلة سيطرته على ارجاء الملعب، مستغلا تراجع تراجع لاعبي الأهلي نحو المواقع الدفاعية، ومارس بهاء هوايته بإرسال الكرات الثابتة والتي رد الحارس خاطر احداها، في الوقت الذي عاد فيه مدرب الفيصلي وأدخل عمر هاني مكان يوسف عبدالرحمن.
في الدقائق المتبقية ظهرت العديد من المحاولات الأهلاوية، سعيا لإدراك التعادل، حيث حاول صوبر وزعترة استثمار الكرات العرضية الساقطة داخل المنطقة، والتي تكفل بردها دفاع الفيصلي قبل أن تستفحل خطورتها أمام مرمى الحارس معتز ياسين، وفي هذه الأثناء كان الرواشدة يستقبل كرة داخل المنطقة ويسددها قوية تألق الحارس بالسيطرة عليها، لينتهي اللقاء بفوز ثمين للفيصلي بهدف نظيف.
المباراة في سطور
النتيجة: الفيصلي 1 الأهلي 0
الأهداف: سجل للفيصلي خليل بني عطية د.67.
الحكام: أحمد فيصل، حمزة ابو عبيد، فايز حسن، مهند عقلان.
العقوبات: انذار يزن دهشان (الأهلي).
مثل الفيصلي: معتز ياسين، احسان حداد، بهاء عبدالرحمن، يوسف الرواشدة (أنس الجبارات)، يوسف عبد الرحمن (عمر هاني)، مهدي علامة، شهاب الدين فرج، براء مرعي، سالم العجالين، محمد بني عطية (خليل بني عطية)، أحمد عرسان.
مثل الأهلي: محمد خاطر، يزن دهشان، أحمد أبو الحلاوة، حازم جودت، خالد الردايدة، وليد الصبيحات، عون اللوزي، ابراهيم الجوابرة، محمود زعترة (متعب رائد)، يوسف أبو عواد

 

 

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.