جمهور غاضب، رعب وتهديد ووعيد ..والخاسر الأكبر فريق البقعة !

0 594

خالد سعد وزياد أبو شنب اسمين دونهما المدرب راتب العوضات لعرضهما على إدارة النادي تمهيدا لاحلالهما في الجهاز التدريبي،،لكن الإجتماع الإداري الذي كان مزمعا عقده بالأمس لم يقم ، والسبب خوف الإدارة من الجمهور البقعاوي الذي توعد بزلزلة النادي فوق رؤس الإدارة وراتب الذي خرج للشارع بعض المناهضين له مطالبين برحيله ..لكن لماذا؟

اعتراضات

يريد راتب العوضات في قائمته زياد ابو شنب الظهير الفيصلاوي الايمن مساعدا له وخالد سعد مدربا للياقة وهذا ما يعترض عليه البعض، كما يعترضون على رئيس النادي عمر خميس وعلى عضو الإدارة مصطفى ابو جابر،،وكلاهما كما تقول مواقع بقعاية كثيرة غير مرحب به حاليا ، وهم يطرحون بدائل ممثلة بمحمد اليازوري والصادوني وعمر أبو فايد الذين سبق ودعموا اللاعبين بالمال لسد ديونهم المتأخرة على النادي حتى أن أحد هذا الثلاثي المحب للنادي واللاعبين فقط ،  دفع 15 ألفا ولم يقم النادي بسدادها للان..الأصوات التي تعالت هذه الأيام وتحدث جلبة وضجة تشير باصابع الإتهام للرئيس  ولعضو الإدارة المتحالف معه

ورغم التحالف الذي يعتبره البعض وهميا وخريشات على ورق فان الظاهر للعيان ان خميس وابو جابر يتجاذبان مراكز القوة بالنادي ويلوحان دائما بأوراق العضوية المفتوحة كل يوم أربعاء والتي وقع ضحيتها الكابتن راتب العوضات الذي ينتظر ان يصوت ومعه 120 صوت اخر لصالح جهة ضد أخرى غير معلومة ومؤكدة حتى الان..وكما هي حالة المثل الكيني الذي يقول “إذا تقاتل فيلان فان الخاسر الوحيد هو العشب” فان كرة القدم وفريق الكرة هما الخاسر الأكبر في السباق.

شرارة الغضب الأخيرة

 

أخر شرارة غضب اشتعلت بالأمس حين شم البعض خبرا مفاده بان هناك نية لاستعادة لاعبين شبان من فيق الرصيفة للفريق فقد كتب “Mohammad AL Wahidi أن البقعة يستقطب لاعبينا بنظام الاعارة مشيرا الى قلب الدفاع القائد مؤيد حماد،والمقاتل قيس الريحاوي ، ولاعب خط الوسط المهاري حمزة سالم ، والجناح الايمن الداهية اسامة مروح الى البقعة بنظام الاعارة، هذا وسيمثل ابناء الرصيفة نادي البقعة في مرحلة الاياب من دوري سن ١٩ ومن ثم العودة الى بيتهم اتحاد الرصيفة لاستكمال المشوار في بيته الاول” ..وهذا البوست تحديدا اثار سخط النجم السابق للفريق عدنان علوش الذي كتب على حسابه الخاص على الفيس بوك ” السيد مدير نشاط الناشئين السيد دفيع المصاري انت ومين من الاداره جاي تخطط لمستقبل كرة القدم احنا صارلنا سنه بنحارب ما بدنا محترفين في نادينا انت جاي تستعير من الرصيفه لاعبين لنادينا ولك عدد سكان البقعه 100000 الف احنا بالبقعه بنفرخ لاعبين دوري الفرق الشعبيه اقوى من دوري الاولى عنا 50 اكاديمية كرة قدم عنا واعدين الامير علي وعنا ناشئين من 10 سنوات لل ٢٢ سنه ” الى هنا انتهى الاقتباس الحرفي للرأي الذي تتحدث به أغلبية الفئة الغاضبة على قرارات الإدارة التي يقسمونها لعدة أقسام أبرزها ميل البعض فيها لاخذ تعليماتها من المخابرات والجهات الأمنية والتكسب وهي تعارض ما تقوله الجهة المقابلة التي يرون ان في بعضها وليس جميعها كثيرا من السذاجة والبله والفساد أيضا ..فيما يرى البعض بان هناك نجباء  وحكماء في الإدارة وخارجها تم تنحيتهم وعدم الأخذ برأيهم فساد الخطأ وانحسر الصح ،،وتخوف الغاضبين الأكبر يروح في اتجاه ان مصالح النادي ضاعت بعدما بات يتحكم فيها شخصين أن اراد احدهما امرا ، اراد عكسه الثاني، وان تمت تلبية طرف فان الطرف الاخر يلوح بمطالبة عكسية أخرى ..وهذا ينطبق على حالات مهمة في طليعتها تحديد هوية مساعد المدرب ففي الوقت الذي يحضى موسى الدبس مثلا برضا عمر خميس فان ابو جابر يصر على بدر بدوان ، وعلى هذا تقول الأصوات المعارضة لإدارة النادي تجري الأمور.

ثقل فيصلاوي

وفي حالة راتب الحالية ورغبته بضم توقيع خالد سعد الذي وقع أصلا مع الطرة لتدريبهم فان التشكيك بولائه وولاء زياد ابو شنب جهة الفيصلي ستظهر بشكل أقوى عند الجماهير التي شتمت راتب العوضات بعد لقاء الذهاب اتهمته بالخاينة ، فما بالك الان وقد بات 3 فيصلاويين قريبين من مسك العصا الفنية بالنادي ، بعدما غادر أنس صبرة وثابت عبيدات اللذان لم يتحملا الكلمات النابية والقاسية بحقهما من قبل المدرب الذي يتحدث بلغة لا يحبذها أغلب اللاعبين وهذا ما نفر الكثير منهم وجعلهم يطلبون مغادرة النادي ناهيك عن عدم استلام او تاخر روابتهم…فيما تستنجد الأصوات الراغبة بترك راتب لشارة تدريب الفريق بما فعله مع المعالج محمد ابو حويج قبل لقاء العقبة حيث نزل لعلاج لاعب اصيب في التدريبات فوبخه راتب بطريقة مهينة لم تعجب أبو حويج الذي رد عليه بالمثل ،،في الوقت الذي يدافع كثر عن راتب بحجة انه غير شكل الفريق فنيا وجعلهم اصحاب شكيمة هجومية ونسق عالي من التميزوان غابت النتائج عن أغلب اللقاءات، فانهم يستحضرون روح راتب العوضات القوية وشكيمته وانضباطه في جعل اللاعبين يعطون أفضل ما عندهم.

رئاسة النادي

فيما يريد المحبين للادي المخلصين له ثلاثة أسماء يعتقدون انها نظيفة خالية من التحزبات السياسية والإقتصادية ممثلة بمحمد اليازوري والصادوني وعمر أبو فايد فان التلويح بورقة من يسمونه رجل الأعمال مالك شاهين الذي بسط له الكرمل السجاد الأحمر ليمشي عليه رئيساً، في الوقت الذي سبق وكتب مالك نفسه انه خسر عمله بنيجيريا جراء الوعود الكاذبة بالبقعة ، هذا التلويح يعتقد البعض انه وان كان خفيا فانه قد يقوى خصوصا ان حبال الود بين شاهين والكرمل باتت تقصر كما يدعي البعض، وبهذا السياق كتب مأمون النصاصرة ما اسماه البيان رقم واحد عبر صفحة موقع أخبار نادي البقعة الرياضي الصفحة الأكثر انتشارا وتوسعا هناك  ما نصه حرفيا “يوم  أمس وبوقت مُتأخر قمت بالتحدث مع رجل الأعمال السيد مالك شاهين ، وهو يُعد من أكبر الداعمين للفريق كما يعلم الجميع… وتناقشنا موضوع راتب العوضات وعن التخبطات التي لاحقته في التعاقدات التي أجراها وما شابه .. وأثناء الحديث بالموضوع ظهرت ملامح شاهين وتعاطفه مع الجمهور ، كما أنه قال حرفياً انا مع الجمهور ولستُ ضدهم .. وعند ذكر قيمة عقد راتب؟ فوجئت بالرد !!فكان رد شاهين صادم عندما قال لي بأنه لم يشترط على الإدارة تعيين راتب مدير فني للفريق !! وقال أيضاً عندما تم تحديد قيمة العقد لم أكن في الاردن .. وقمت بإخبار الإدارة أن بقائي بالنادي ليسَ مربوطاً بتعييّن راتب مدرباً للفريق !!

  • شخصياً الذي إستنتجته أن شاهين لم يُشترط على الإدارة تعييّن المدرب “وإن فكر بالعودة؟ فـ رجوعه للنادي ليس مُتعلقاً ببقاء راتب .. وختم الموضوع “بجملة” »» صحيح أتيت على النادي عن طريق راتب – لكن لم أشترط على الإدارة تعييّنه مدرب للفريق «« !! والقرار كان بيدي الإدارة أولاً..

زعل اخير

رحيل ابو كبير واحمد ياسر يغلب ان لا يتم فيما تم السماح للسلمان بالرحيل لكن الجماهير الغاضبة تريد رحيل الموهبة حاتم ابو خضرة ويفضلون بدلا منه بوجبا الذي يتذرع البعض بكثرة سفره وتمثيله للمنتخبات الشابة والناشئة ما يعني ان الفريق سيخسره لنهاية الدوري تقريبا ، فيما يرون ان حاتم بطيء ولا يخدم الفريق .لكن هل تخدم كل هذه التعليقات والاحتجاجات وحتى المظاهرات ضد راتب العوضات الذي يعتقد البعض بانه من انجح المدربين المحلين ، فريق البقعه الذي حاز على المركز الثاني في بطولة كاس الاردن عام 1981 امام الفيصلي.. مع المدرب القدير تحسين الرقب ووصيفا لبطولة كاس الاردن عام 2013 وبطلا لكأس السوبر الاردنيه عام 2014 وحاز على المركز الثاني ببطولة درع الاتحاد لاعوام 2001 و 2008..الايام القادمة وحدها من ستجيب على هذا السؤال الكبير ، فيما يحاول البعض تقديم إجابة شفوية سريعة تقول ان بقاء الإدارة الحالية وأغلب من فيها سيؤدي بالفريق للدرجة الأأولى وان الحل بالتغير وضخ أسماء ودماء جديدة.

 

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.