رياضتكم
رياضتكم ...

زيد جرندوقة

0 338

يسعى دائماً للفوز ، وحشٌ كاسر يصعب ترويضه ، هادئ ومتمكن وينتظر الوقت المناسب للانقضاض على خصمه .. دوماً حريص على زرع الثقة بالجيل الجديد من لاعبي رياضة الجوجيتسو ، هو زيد جرندوقة أحد أبطال الرياضة الأردنية.
لقد أهدى “جرندوقة” الأردنيين العام الماضي فضية ثمينة خلال دورة الألعاب الآسيوية والتي جرت في العاصمة الإندونيسية جاكارتا عندما ارتدى ثوب الشجاعة مجدداً وانتزع ميداليته وسط منافسة شرسة وهذا الإنجاز جعل لاعب المنتخب الوطني يتطلع للمزيد من الإنجازات في المستقبل القريب.
التقينا مع زيد جرندوقة في ثاني حلقات #تعرف_على_البطل وكان حوارنا معه على النحو التالي :

كيف بدأت في ممارسة رياضة الجوجيتسو ؟
” أمارس الرياضة منذ الصغر ، حيث كنت ألعب رياضة كرة القدم في مركز حراسة المرمى وكنت اتطلع دائماً إلى أن أصبح حارس في أحد الأندية المحترفة ، لكن في عام ٢٠٠٨ كان لدي فضول في التعرف على رياضة جديدة وهي الجوجيتسو ومن خلال أحد الأصدقاء التحقت بأحد الأندية وشعرت بإنجذاب أكبر للجوجيتسو لكمية التحدي الموجودة فيها”.

ما الذي تعلمته من رياضة الجوجيتسو ؟
” لقد تعلمت الكثير من هذه الرياضة لعل أهمها ثقة أكبر بالنفس والتعلم من اخطائي وأن لا أكون خائف من الفشل واستغل كل فرصة للتفوق والتقدم وهذه الأمور أحرص دوماً على إيصالها لطلابي في النادي لكي يتحلوا بصفات الجوجيتسو ويصبحوا ابطالاً حقيقيين سواء في الرياضة أو حياتهم الإعتيادية”.

ما هي أول بطولة خارجية شاركت فيها وكيف كان شعورك حينها ؟
” أول مشاركة خارجية لي كانت في بطولة أوروبا المفتوحة في البرتغال عام ٢٠١٠ حيث خضت منافسات فئة الحزام الأزرق للناشئين وحصلت آنذاك على الميدالية الفضية ، هذه التجربة زادت تعلقي برياضة الجوجيتسو”.

ما هي أجمل لحظة بالنسبة لك خلال مسيرتك في رياضة الجوجيتسو ؟
” الفوز بالميدالية الفضية في دورة الألعاب الآسيوية العام الماضي كانت اللحظة الأعظم والأغلى في مسيرتي الرياضية ، كانت لحظة فخر واعتزاز ، نظرة الفرحة في عيون أعضاء البعثة الأردنية منحتني حافز كبير وتطلع لمستقبل مليء بالإنجازات”.

من هو قدوتك في الرياضة ؟
” بلا أدنى شك هو الملاكم الأسطورة محمد علي كلاي ، هذه الشخصية تخطت حدود المجال الرياضي ، ثباته على مبادئه وقيمه كان مصدر إلهام لي حتى أقدم أفضل ما لدي وأحفز كل الناس من حولي ولاسيما طلابي ليقدموا أفضل ما بوسعهم”.

ما هو طموحك وأهدافك المستقبلية ؟
” دائماً أسعى إلى تحفيز الجيل القادم على الاستمرار في ممارسة الرياضة وذلك لتمثيل الأردن في المحافل الدولية ويحققوا أفضل الإنجازات ، على المستوى الشخصي ، لدي حلم كبير في تحقيق الميدالية الذهبية في بطولة العالم هذا العام والميدالية الذهبية في دورة الألعاب العالمية في عام ٢٠٢١ وسأسعى جاهداً لذلك”.—السبيل

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.