خطأ قاتل..كل ما يحتاجه محظوظ

0 306

احتاج فريق السد القطري المضيف الى وقت إضافي وخطأ لا يغتفر من حارس المرمى، قبل أن يضمن الفوز على هيينجين سبور من كاليدونيا الجديدة بنتيجة 3-1 (الوقت الأصلي 1-1)، في افتتاح كأس العالم للأندية 2019 وفي مباراة شهدت اللجوء الى تقنية المساعدة بالفيديو (“في ايه آر”) أكثر من مرة، وتدخل القائم أو العارضة في مناسبات عدة، قدم الفريق الكاليدوني المتواضع في مشاركته الأولى (بصفته بطل أوقيانوسيا) على هذا المستوى عالميا، أداء متماسكا في مواجهة السد بطل الدولة المضيفة.ودافع أبناء أرخبيل المحيط الهادئ بشراسة على مدى دقائق المباراة، قبل ان تهتز شباكهم عبر الجزائري بغداد بونجاح في الدقيقة 26. لكن الضيوف الذين اعتمدوا على اللياقة الحركية والبدنية في تحركاتهم، أدركوا التعادل في الدقيقة 49 بهدف لآمي رويني احتسب بعد العودة الى تقنية الفيديو.وفي الشوط الإضافي الأول، كسر عزيمة فريق هيينجين خطأ قاتل من حارس مرماه روكي نييكين الذي لمس الكرة داخل المنطقة بعدما كانت بين أقدام زملائه، متسببا بركلة حرة غير مباشرة حولها عبد الكريم حسن الى هدف ثانٍ في الدقيقة 100، قبل أن يضمن الظهير بيدرو ميغيل النتيجة لصالح السد بتسديدة قوية من داخل المنطقة (114).
وتأهل السد بنتيجة مباراة اليوم التي أقيمت على ستاد جاسم بن حمد، الى الدور الثاني من البطولة المقامة حتى 21 كانون الأول/ديسمبر. ويلتقي “الزعيم” القطري السبت في الدور الثاني فريق مونتيري المكسيكي بطل الكونكاكاف (اتحاد أميركا الشمالي والوسطى والكاريبي).

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.