يوسف العموري

كتب: رأفت ساره مدافع بارز بل صخرة دفاع ربما كان الأهم والابرز في كرتنا المحلية بدليل انه بات لاحقا أحد ركائز المنتخب الوطني وعضوا في فريق نجوم العرب. بدا اللعب في موسم 1983 الذي لعب فيه الفريق بشكل سيء،لكنه ثبت نفسه وحتى اعتزل لم يغب عن اية مباراة الا ان كان مصابا ، متواضع الى درجة التماهي مع الناس وخصوصا الشعبيين منهم ، سجل 6 اهداف منها 4 بالدوري ، وهذا ليس بالمهم قدر معرفتنا باهمية ما قدمه للاخضر من خبرة وحنكة في كسر اعتى هجمات الخصوم ، حت ىبات سدا منيعا يحجز ما يريد ويبقي على ما يريد. ظل حتى اعتزاله…

ياسمين خير

كلما جاء الحديث على رياضة الجمباز في الأردن، تكون اللاعبة ياسمين خير وإنجازاتها في الواجهة، حيث أن الشهرة التي وصلت لها هذه اللاعبة الواعدة، والإنجازات الكبيرة التي حققتها، جعلت منها علماً من معالم الرياضة الأردنية. بدأت الرياضية الواعدة ياسمين الخير أو "الأسطورة" كما يطلق عليها الجميع ممارسة لعبة الجمباز وهي في سن الخامسة، لتبدأ منذ ذلك الوقت قصة بطلة أبدعت، وسجلت الإنجازات، وحققت العديد من الميداليات لبلدها الأردن  الذي تمثله ايضا في كرة القدم . ومنذ البداية، لفتت ياسمين خير الأنظار، ولاحظ معلم التربية الرياضية سعيد…

زينة شعبان

كتب: رأفت ساره قد تكون زينة شعبان المثال الحي "لعصرنة الرياضة الأردنية" فهي ناشئة تحظى بما لم يحظى به الآخرون من رعاية ودعم على كل المستويات بعدما توفر لها الموهبة والعزيمة من جهة والدعم والرعاية الأسرية من ناحية أخرى فكانت النتيجة مذهلة حقا...فعندما أشرقت شمس نهار الأول من كانون ثاني/ يناير لعام 2003 تم إدخال لاعبة الطاولة الواعدة زينة شعبان التي كانت تبلغ من العمر انذاك  15 عاما ضمن برنامج التضامن الأولمبي الذي وضعته اللجنة الأولمبية الدولية لرعاية الصغار الموهوبين بهدف الأخذ بيدهم ليصبحوا نجوم المستقبل للرياضة…

د زياد القسوس

ليكتمل المشهد السينمائي المتخيل للفارس الأصيل في عائلة "القسوس" التي كانت الطيور والحيوانات جزءا من ابجدياتها.. كان  لا بد لمن يقود الحصان ان يرمي السهم من فوقه؟ .. ورمى الاب توفيق القسوس بثقله في رياضة البولو والفروسية ..فماذا يتبقى لابنه زياد غير رمي ما لا يرمى ، وصيد ما يعجز عنه غيره. ! تصيد الصحون الطائرة في "التراب" وكل ما يطير أو يدب على الارض،، من الطيور الى الخنازير فالثعالب والخراف والضباع وحتى تربية نمره صغيره داخل بيته في غرفة مغلقة أعياه السهر عليها فاهداها لسمو الاميرة هيا - وكانت رئيسة رابطة…

فوزي حسونة

**مواليد 1979 **بكالوريوس لغة عربية **سكرتير تحرير للدائرة الرياضية في الدستور منذ عام 2003 وما زلت ** مراسل لموقع كووورة الموقع العربي الاول من عام 2011 وما زلت **متخصص بتغطية كرة القدم ورياضة التايكواندو، ** عضو سابق في اللجنة الاعلامية للاتحاد العربي للتايكواندو. **قمت بتغطية العديد من البطولات العربية والاسيوية والدولية لالعاب كرة القدم والتايكواندو وكرة السلة. **اصدرت كتابا عن رياضة التايكواندو عام 2006 حمل عنوان :" جبابرة التايكواندو" وحظي بتقدير خطي من الامير الحسن بن طلال رئيس المجلس…

إبراهيم بولص حدادين

تاريخ الميلاد : 66/2/15 مكان الميلاد : عمان البريد الأكتروني المؤهل العلمي- * بكالوريس تربية رياضية / الأردن عام 1988 خبرات ميدانية ** لاعب كرة قدم درجة ممتازة في نادي القادسية الأردني ( شباب الأردن حاليا ) من عام 1982 إلى 1990 حارس مرمى ** مدرب كرة قدم لحراس المرمى في القادسية ( شباب الأردن حاليا ) من 1991 إلى 1994 * ** مدرب لفريق الناشئين القادسية ( شباب الاردن حاليا ) لمدة 3 سنوات 1990-1993 * **لعبت حارس مع منتخب الشباب الاردني سنة 1986 **حصل على شهادات تدريب دولية في…

بدران الشقران

** بدا المولود في العام 1974 حياته لاعبا في صفوف فريق الرمثا ** يعد أفضل من لامست أقدامه كرة القدم في الملاعب الأردنية ** مثل المنتخب الوطني في نحو 70 مباراة دولية، وسجل خلالها 36 هدفاً دولياً ليصبح من خلالها الهداف الأول في تاريخ المنتخب الوطني، كما توج بلقب هداف الدورة العربية التاسعة التي أقيمت في الأردن في العام 1999 "دورة الحسين" **شهدت مباراته الأخيرة على المستوى الدولي تسجيله لهدفين في مرمى لاوس أنقذا المنتخب من هزيمة تاريخية على يد منتخب لاوس. ** من أهدافه التي لا تنسى هدفه في مرمى المنتخب…

أسامة قاسم

** بدا اللعب للأصفر الملكي  وعمره 16 سنة عام 1978 ولعب فقط موسم واحد مع الشباب وسرعان ما دخل الفريق الاول عام 1979 ليثبت موهبته الفذة ويكون احد لاعبي الغزاة الأساسيين ** كان المهاجم الايسر الاكثر تميزا في الفريق ونافس على لقب هداف الدوري عدة مرات **لعب في منتخب الشباب والمنتخب الاولمبي ** بات  نجما لا يشق له غبار حتى جاءت الاصابة اللعينة عام 1991 ** صار مدربا بوابة التدريب ودخل مدربا للفئات العمرية في نادي الحسين **معه حصد الحسين على مدار خمس سنوات على معظم بطولات الشباب والناشئين والاشبال…

مظهر السعيد

أول مدرب اردني يحرز البطولات المتنوعة لثلاثة فرق كبيرة ، بدأها مع الاهلي وكانت خزائنه تفتقد للبطولات فظفر بالقاب 1975و 1978 و1989 ومن ثم راح للفيصلي فقطف معهم اول كاس للاردن 1981 على حساب البقعه والدوري 1983 ولم يتركهم الا في جعبته اكثر من 25 لقبا ، كما فاز مع الوحدات بالالقاب رغم الفترة القيرة التي قضاها هناك كما وصفه النجمين حسونه يدج ومنصور قردن  في كتابهما " دور الشركسه في نهضة الرياضة الاردنية من بوابة كرة القدم" كلاعب بدا اللعب في الستينات كمدافع مع الاهلي ومثل المنتخب الوطني في كاس العرب عام 1964 بالكويت…

محمد أبو العوض

من أعرق المدربّين الذين عرفتهم كرة القدم الأردنية طوال سبعة عقود، منذ انطلاقة الدوري الأردني لكرة القدم العام 1944 .شيخ المدربين المولود في عمّان 1939 لأسرة أردنية عريقة قدِمت لعمان من بيت لحم قبل الحرب العالمية الأولى، عاصر أجيالاً كروية عدّة شكّلَ معها بدايات الكرة الأردنية ووضعها على خريطة الكرة العربية بداية الخمسينات حين كان لاعباً في النادي الفيصلي برفقة سلطان العدوان، شحادة موسى، نبيل الحمارنة، عدنان أبو جعفر، مصطفى العدوان، جودت عبد المنعم وغيرهم من جيل البدايات .يسجَّل لأبو العوض أنه أول لاعب أردني…

محمد الرشدان

عمل في نادي الحسين كمدير للفريق لمواسم عديده أحرز خلالها الفريق بطولتين درع الاتحاد وبطولة كأس الكؤوس ووصيف الدوري لموسمين ووصيف كأس الاردن لثلاث مواسم شارك معهم في البطوله الاسيويه والبطولة العربيه وحاز الاصفر وقتها على لقب أفضل نادي بآسيا حسب مجلة الاتحاد الآسيوي... عضو اداره بالنادي 10 سنوات متتاليه

محمد عبيدات..في الليلة الظلماء يفتقد البدر

الأصبع بالكاد يضرب على الهاتف والعقل شارد ساهم الذهن في (أيام العز) ..يصل صوته الى قريته الوادعة البالغ عدد سكانها نحو 12ألف نسمة وطولها ثلاثة كيلومترات وترتمي في حضن خاصرة بني كنانة لتحتضن سادة مثقفين وآباء طيبين .... ورمانا وزيتونا) يهاتف توأمه سعيد عن نتيجة اللقاء الحاسم مع الحسين اربد بموسم 2000 فتاتيه الصدمة (هبط كفرسوم)!!ويكتسي القلب لون السواد ... ويحزن الاب محمد عيد عبيدات (24- 1 – 1942) على النادي الذي تولى رئاسته بالصدفة عام 86 وكان أيامها يصارع للوصول للدرجة الممتازة .. لقد نذر نفسه لحلم كاد يتحقق -  لولا…