رياضتكم
رياضتكم ...

منير مصباح

0 287

صبغ منير وسهل غزاوي مرحلة السبعينات ومطلع الثمانينات بطابعهما الخاص ، كانا طويلين ، رشيقين، مرعبين، خلوقين، يجيدان الصتويب من مختلف الأماكن والمحاور وبكلتا القدمين والراس..فماذا يريد المهاج أكثر!
في الحوار الذي اجراه الزميل محمد الجالودي مزيد من التفاصيل مع العملاق صاحب الشوارب الكثة والشعر الناعم والاخلاق الحميدة.

* فريق الحسين منافس من الدرجة الاولى ورغم هذا فهو لم يتوج جهوده بأي بطولة رسمية محلية سوى درع الاتحاد قبل سنوات.. لماذا؟
– تجمع الفريق بالمراحل السابقة كان يمر بتشويش وعدم تنظيم وكما هو معروف فان البطولة تحتاج الى تضحية ورعاية وبذلك جهود مضنية وكذلك بذل المزيد من الأموال واللوازم وهذه الاسباب لم تتوفر للفريق في الكثير من الاحيان.
* ما هي المشاكل التي تعاني منها كرة الشمال بشكل عام، وكرة الحسين اربد بشكل خاص؟
– برأيي ان المشاكل التي تعاني منها كرة الشمال هي نفس المشاكل التي تعاني منها باقي اندية المملكة من حيث عدم توفر المادة والكوادر الفنية والادارية المؤهلة وكذلك غياب التنظيم ، وبالنسبة للمشاكل التي يعاني منها فريق الحسين فهي عدم توفر الملعب المعشب والمخصص للتدريب فقط.
* هناك تناقض في أداء فريق الحسين فتارة يكون في القمة وتارة يكون دون المطلوب..ما هي الاسباب؟
– ان التناقض في أداء الفريق هو لعدم استقرار وثبات المستوى الفني للاعبين، وكذلك لعدم توفر الفرص الكافية لاعدادهم وايضا هناك عدم الثبات على تشكيلة واحدة للفريق بسبب عدم وجود البدلاء بكفاءة الاصليين.
* فريق الحسين يمتلك قاعدة ناشئين هي الافضل على مستوى اندية المملكة، فلماذا لا ينعكس مستوى هؤلاء الناشئين على اداء الفريق الاول؟
– نعم.. ناشؤو نادي الحسين يحصلون على البطولات لكنهم للاسف لا يشكلون قاعدة ترفد الفريق الاولبمي حتاجه اللاعب الناشئ من اهتمام ورعاية متواصلة حتى يحجز مركزه بالفريق الأول، وهذا من مسؤوليات المدرب المكلف بتدريب الفئة، فمثلا لدينا مشكلة تتمثل بهؤلاء الناشئين وهو ان الاعداد لهذه الفئة لا يعمل لمصلحة الفريق أي أن الفريق يحتاج إلى لاعب مدافع منذ اكثر من 8 سنوات وطيلة هذه المدة لم يخرج لنا أي مدافع من الناشئين ونفس الامر ينطبق على حراسة المرمى والان يجري العمل على ضبط هذا الامر.
تحضيرات:
* اجمل مبارياتك التي لعبتها مع الحسين اربد خلال مشوارك كلاعب؟
– كنت اعتبر كل مباراة العبها جميلة، لكن تبقى الاجمل والاحلى تلك التي ألعبها امام الوحدات وذلك بسبب وجود الجمهور مما تجعلني العب اجمل مبارياتي.
* ما هو اطرف موقف حدث معك اثناء اللعب؟
– اطرف موقف حصل معي اثناء مباراة لنا وكان الحكم وقتها المرحوم احمد باش حيث استقبلت كرة في الهواء وصوبتها مباشرة نحو المرمى في زمن قياسي على الزاوية البعيدة لحارس المرم، فضربت برأس الحكم الذي سقط على الارض ونهض بعدها فاعتقدت انه سوف يشهر لي البطاقة الصفراء واذا به يعاتبني وهو يبتسم ولكنه لم يحتسبها هدفاً لانها جاءت من وضع تسلل واحتسبت علي ضربة حرة.
* هل لك ان تحدثنا كيف لعبة لفريق الحسين وفي أي عام وما هي اول مباراة رسمية؟
– لعبت لفريق الحسين عندما كنت في الصف الثاني الاعدادي “الثامن حاليا” واول مباراة رسمية لي مع الفريق كانت ضد فريق بردي السوري عام 1969 .
* ما هو صاحب الفضل عليك؟
– لم يكن هناك أي شخص صاحب فضل علي بالمعنى المعروف بل كنت رياضي حقيقي امارس جميع الالعاب الرياضية وتوفقت بها جميعها والالعاب التي مارستها هي كرة السلة واليد والقدم هي كرة السلة واليد والقدم والطائرة والعاب القوى.

 


صفات
* بماذا كنت تمتاز اثناء فترة لعبك؟
– كنت امتاز بالسرعة في الهجوم، والدقة والاتقان في الوسط كما كنت اكيف نفسي مع مهمات في أي مرز العب فيه .
* من هم ابرز النجوم الذين عايشتهم مع فريق الحسين ولعبت معهم على ايامك؟
– لعبت مع جيل قديم وجديد في نادي الحسين حيث لعبة وانا عمري 16 سنة، وكان معنا المرحوم سمير غرايبة والمرحوم يوسف عبابنة ” ابو حازم” ويوسف خليف واكرم الطيان، وسليم الجودة، ومحمد الهزايمة، ومحمود مطاوع، ومحمود خليف، وسهيل غزاوي ولورنس ساجع، هاني حتاملة ونظمي ابو لبدة ومروان ابو غيدا، وفايز الجودة وغيرهم من اللاعبين الجدد، أمثال زيد علوة، ومنيب غرايبة وكمال الخاروف وراتب الضامن.
* هل لعبت للمنتخب الوطني؟
– انضممت للمنتخب الوطني عام 1972 ولكنني لم العب معه بسبب سفري للدراسة، ولكنني لعبت للمنتخب الوطني بكرة اليد خضت معه عدة مباريات ابرزها كانت ضد المنتخب الروسي.
حب وكراهية
* ماذا تحب في الرياضة.. وماذا تكره؟
– احب العدل والمساواة وان يأخذ الجميع حقه وان يكون الحكم نزيهاً محايداً، واكره التعصب الاعمى وشغب الملاعب والاساءة للاعب من جمهور الفريق المنافس او حتى جمهوره واكره اللاعب الذي يقوم بايذاء منافسه.
* متى اعتزلت ومع من كانت مباراة اعتزالك؟
– اعتزلت عام 1992 بعدما فزت بلقب هداف الدوري برصيد 9 اهداف، وكنت ارتدي الفانيلة رقم (9) ايضاً، وللاسف لم تقم لي مباراة اعتزال بسبب ظروف خاصة بذلك الوقت.
* ولمن سلمت قميصك في ذلك الوقت؟
– سملت قميصي للاعب زيد علوة.
* ماذا كانت تعني لك الرياضة وما الفرق بين الرياضة الآن وزمان؟
– الرياضة كانت تعني لي كل شيء وهي الحياة، وعلى ضوء هذا الحب والعشق بنيت حياتي ومستقبلي عليها فدرست التربية الرياضية وتخصصت بالترديب وبدون ادني شك كانت الرياضة ايام زمان افضل بدرجات كبيرة من حيث التضحية والانتماء على عكس هذه الايام حيث اصبحت الرياضة مجرد سلعة كباقي السلع التي تباع في الاسواق وهذا ما يفسر سر الشيفرة بين النجاح المجبول بالعرق والدم، والنجاح المريح هذه الايام.
بطاقة


** الاسم : منير مصباح عبد القادر الباش
**مواليد : 3/11/1952
**المؤهل العلمي: بكالوريوس تربية رياضية من القاهرة.
**الحالة الاجتماعية : متزوج ولديه اربع بنات.
**انجازاته مع نادي الحسين.. وصيف لثلاث بطولات اعوام 78 و 82 و 90 .بطولة كأس الاردن عام 86 مع النادي العربي

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.