فوز صريح للشباب على الصريح

0 434

مارس فريق شباب الأردن في مباراته ضد الصريح في اللقاء الذي أقيم على ستاد الحسن في إربد، ضمن مباريات الجولة الخامسة من دوري المناصير للمحترفين كافة أشكال الضغط على فريق الصريح في نصف ملعب الأخير، لكن دون خطورة حقيقية على المرمى، ما دفع رباعي الصريح إلى التراجع صوب المناطق الدفاعية لاستيعاب الهجوم الشبابي الذي كان له فرصة مبكرة ضاعت على النبر وكبالنجو.
الشباب كان الطرف الأفضل في المعادلة، حيث نوع من خياراته الهجومية، وكانت ميسرة الفريق هي الأنشط بتقدم مصطفى كمال خلف البشتاوي، ما ساهم في خلق مساحات مناسبة لمحمد الرازم للتقدم لإسناد المهاجمين يوسف النبر وكبالنجو.
أداء الشباب الهجومي أجبر وسط الصريح صدام الشهابات ومحمد العكش وزكي ابو ليلى للعودة من اجل الإسناد الدفاعي الى جانب عمار البطاينة ومحمود نزاع والقضاة والزيود، فيما تولى صدام الشهابات في وسط الميدان الى جانب معتز عبيدات وفهد جاسر محاولة إعادة تنظيم هجمات الصريح، وإسناد المهاجم الوحيد نهار الشديفات، ونجح هذا الأداء في تضييق المسافات على لاعبي الشباب الذين تقدموا صوب مرمى خالد العثامنة حارس الصريح الذي لدغه كبالنجو بهدف التقدم بعدما قام بفاصل مثير من المراوغة لدفاعات الصريح وسدد بالشباك د.17، وكاد لؤي عمران أن يعزز النتيجة مباشرة لكن تسديدته اصطدمت بتألق الحارس خالد العثامنة فيما بقي مرمى شباب الاردن عصيا على مهاجمي الصريح الذين فشلوا في تهديد مرمى الحارس عامر شفيع بشكل مباشر، وبقيت مجريات الدقائق الأخيرة تسير أشبه بحصة تدريبية وسط أداء ممل ورتيب لينتهي الشوط شبابيا بهدف دون رد.
هذا ولم يتغير الحال كثيرا في الشوط الثاني كما يقول تقرير الغد سوى أن فريق الصريح حاول الامتداد على نحو المواقع الخلفية لشباب الأردن، وشكل خطورة مباشرة على مرمى عامر شفيع الذي تألق في إبعاد رأسية محمد العكش على حساب ركنية فيما حاول شباب الأردن إغلاق المنافذ المؤدية لمرماه والاعتماد على الغزوات السريعة وإرسال الكرات الطويلة لاستغلال سرعة انطلاقات النبر وكبالنجو، الذي كاد ان يصيب الشباك مجددا لولا تدخل القائم الذي رد تسديدته القوية، ومع دخول مجدي العطار تحرك فريق الصريح بشكل افضل وشكلت انطلاقات العطار والشهابات والرشود ارباكا لدفاعات الشباب، وانكشف مرمى شفيع في أكثر من موقف لكن لاعبي الصريح لم يحسنوا استغلال الفرص المتاحة، فيما حاول الشباب قتل اللعب واستنفاد الوقت من خلال تدوير الكرة في وسط الميدان، ومحاولة إيجاد ثغرة بدفاعات الصريح لإيصال الكرة نحو كبالنجو، الذي بقي يثير الرعب في دفاعات الصريح بسرعة انطلاقاته ودقة مراوغاته التي لم تأت بجديد، وشهدت الدقائق الأخيرة محاولات “صريحية” جادة للتعديل دون جدوى، لينتهي اللقاء شبابيا.
في سطور
الأهداف: سجل للشباب كبالنجو د.17.
الحكام: أدار اللقاء الحكم احمد فيصل للساحة وعاونه رائد سمارة وعمر عجاج للخطوط.
العقوبات: إنذار عمار البطاينة من الصريح، وأحمد الصغير من شباب الاردن.
مثل الصريح: خالد الياسين، محمود نزاع، عمار بطاينة، سالم الزيود، عاصم القضاة، صدام شهابات، معتز عبيدات، زكي ابو ليلى (مجدي العطار)، محمد العكش، فهد دبابنة ونهار الرشود.
مثل شباب الأردن: عامر شفيع، يوسف الألوسي، احمد الصغير، مصطفى كمال، ورد البري، محمد مصطفى (شوقي القزعة)، محمد الرازم، ليث البشتاوي (حسين عبيدات)، لؤي عمران، يوسف النبر (احمد المحارمة)، كبالنجو.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.