الوحدات يتقدم والكويت يحسم اللقاء بخبرته وذكاء مدربه ونوعية لاعبيه

0 230

تقدم الوحدات بهدفين على نظيره الكويتي على ستاد الملك عبدالله الثاني بمنطقة القويسمة ضمن الدور التمهيدي المؤهل إلى دوري أبطال آسيا  قبل ان يتنازل على المباراة بالكامل لصالح الظيف الذي صال وجال بالفريق الأخضر جراء هشاشة الخط الخلفي كاملا ، صار ما عمله في البداية مجرد شرارة انطفئت بخبرة الفريق الكويتي الذي تمت مباغتته بعدما توغل بهاء فيصل ويسدد كرة قوية ردها الدفاع لتصل الكرة إلى الدردور الذي هيأها لنفسه وسددها قوية زاحفة من داخل المنطقة بالزاوية البعيدة عن الحارس الكويتي معلنا الهدف الأول للوحدات في الدقيقة 10.
بعد الهدف حاول الفريق الكويتي التقدم نحو مرمى تامر صالح من خلال الأطراف وبتقدم فصيل زايد وعصام العدوة لإرسال الكرات العرضية إلى فهد الهاجري وحسين حاكم لكن دفاعات الوحدات بقيادة محمد الباشا وسامي الهامي وبإسناد من عبيدة السمارنة وصالح راتب حالت دون تشكيل الخطورة على المرمى باستثناء تسديدة جمعة سعيد من داخل المنطقة والتي ردها تامر صالح بتألق، بينما كانت الهجمات المرتدة للوحدات تشكل الخطورة المطلوبة على مرمى الطراروة حيث ارسل الياس كرة مثالية إلى الدردور ليسددها الأخير بقوة من خارج المنطقة وترتد من بطن العارضة وأرسل مرجان كرة طولية جعلت الدردور يواجه المرمى ليهيئها لنفسه ويسددها خارج الخشبات الثلاث.
هدأ إيقاع اللعب قليلا كما يقول تقرير السبيل مع مرور الوقت مع أفضلية نسبية للضيوف لكن مرتدات الوحدات كانت بالمرصاد حينما مرر احمد الياس الكرة إلى سعيد مرجان ليتوغل نحو المنطقة ويمررها بينية زاحفة نحو صالح راتب الذي بدوره أرسلها عرضية وصلت إلى مرجان الذي سددها بقوة من امام المرمى بالشباك في الدقيقة 31.
الهدف استفز الكويتيين اللذين هاجموا بضراوة لتقليص النتيجة فسدد سامي الصالع كرة قوية من ضربة حرة مباشرة تألق تامر صالح بالتصدي لها، فيما اظهرت العصبية في أداء الضيوف قبل أن يقلص فيصل زايد النتيجة حينما وصلته الكرة من أمام الباشا مستغلا خطا الباشا في إبعاد الكرة ليسددها زاحفة بالزاوية البعيدة عن تامر صالح في الدقيقة 39.
بعد الهدف الكويتي كاد سعد مرجان ان يعيد الفارق إلى سبق عهده من تسديدة قوية أبعدها الطراروة بصعوبة إلى ركنية ليتبادل الفريقان الطلعات الهجومية قبل أن يمنح حكم اللقاء الفريق الكويتي ركة جزاء بعد أ تعرض جمعة سعيد للإعاقة من سامي الهمامي داخل منطقة الجزاء انبرى لها فيصل الحربي وسددها في حلق المرمى معلنا هدف التعادل للكويت في الدقيقة 44، ليهتز دفاع الوحدات فيما تبقى من وقت لكن الشوط الأول انتهى بالتعادل 2-2.
الشوط الثاني
دخل الوحدات الشوط الثاني بصدمة الهدفين المتأخرين للضيوف في الشوط الاول لتكون الأفضلية كويتية في البداية وكاد الأخضر أن يتلقى أكثر من هدف حينما خرج تامر صالح لإبعاد الكرة لتصل إلى حميد ميدو الذي سددها زاحفة حادت عن المرمى بقليل وتوغل فيصل الحربي داخل منطقة الجزاء وراوغ دفاعات الأخضر ليد درة قوية ارتدت من العارضة خارج الخشبات الثلاث.
الوحدات بدأ بدخول أجواء اللقاء تدريجا وامتصاص اندفاع الضيوف خصوصا بعد الزج بورقتي رجائي عايد ويزن ثلجي بدلا من الباشا وصالح راتب وحاول لاعبوه تهديد المرمى فسدد حمزة الدردور كرة قوية من ضربة حرة مباشرة لكن الحارس الكويتي أمسكها بحضور، لكن جمعة سعيد سجل هدف التقدم للكويت حينما وصلته الكرة داخل المنطقة ليسددها قوية في الشباك في الدقيقة 68.
حاول لاعبوا الأخضر التقدم في محاولة لتعديل النتيجة الأمر الذي أثر على المناطق الدفاعية ليكون المرميين تحت التهديدي فسدد ثلجي كرة قوية ردها الحارس الكويتي بتألق وسدد رجائي عايد كرة قوية حادت عن المرمى ليظهر الارتباك والاستعجال في أداء لاعبي الوحدات بالدقائق الأخيرة مع محاولات كويتية لتهدئة اللعب بغية المحافظة على النتيجة التي ظلت على حالها حتى نهاية المباراة.
مثل الوحدات: تامر صالح، احمد الياس، محمد الباشا، سامي الهمامي، ديمبا، عبيدة السمارنة، صالح راتب، احمد ثائر، حمزة الدردور، سعيد مرجان، بهاء فيصل.
مثل الكويت الكويتي: يعقوب الطراروة، فيصل زايد، طلال الفاضل، عصام العدوة، شريدة الشريدة، حميد ميدو، سامي الصالع، فهد الهاجري، حسين حاكم، جمعة سعيد

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.