عصفور فاميلي*

0 146

يتميز أبناء عائلة عصفور بالقوة والجدية في حياتهم، نظرا للتربية الجيدة والالتزام الديني والأخلاقي، وكانوا مثلا للاعبين في ميادين اللعبة، وحاول والدهم يوسف عصفور الوصول بهم الى أبعد مدى في ميادين اللعبة، وكان اللاعبون يخشون مواجهتهم في البطولات بشكل عام، وأقلهم ظهورا فوق الحلبات يارا عصفور التي لعبت للمنتخب الوطني عامين ومن ثم اعتزلت.
وسجلت العائلة سابقة جديدة في التايكواندو الأردنية، من خلال اجتماع الثلاثي معا برفقة والدهم يوسف عصفور، في بطولة قطر الدولية العام 2016، حيث نال كل من محمد ومجد الميدالية البرونزية، بينما نال أيهم الذهبية.
وفي العام 2017 سجل الأبناء الثلاثة، سابقة جديدة في التايكواندو كذلك، بعد أن أحرز الابناء الثلاثة مجد ومحمد وأيهم عصفور القاب أوزانهم، في التصفيه الأولى للمنتخب الوطني للرجال بقيادة والدهم المدرب يوسف عصفور، ليكون الجميع في صفوف المنتخب بنفس العام في اوزان مختلفة.
يوسف عصفور.. مدرب وحكم دولي يحمل الحزام الأسود 8 دان، مارس اللعب العام 1981، في مركز الصقور بالزرقاء باشراف المدرب فؤاد جروان، وشارك مع المنتخب الوطني في بطولة العالم للتايكواندو في اليونان، وفي بطولة بلجيكا الدولية العام 1991.
وبدأ الإشراف على تدريب المنتخبات الوطنية للناشئين العام 2008، وشارك معه في بطولتي تركيا، والعالم للفرق وكأس العالم في أذربيجان، وواصل مشواره مدربا لمنتخب الرجال في العام 2002، ونال معه الكثير من الإنجازات، أبرزها المركز الثالث آسيويا من خلال اللاعبين جميل الخفش (ذهبية)، إياد الصيفي ومحمد فلاح (برونزية)، وقاد المنتخب الوطني في بطولة روسيا للفرق ونال المركز الأول من خلال اللاعبين: نبيل طلال ومحمد أبو لبدة ومحمد أبو طويلة وليث عزت وأنس عداربة ومحمد أيمن وحسام سليمان.
ويقول يوسف عصفور انه تتلمذ على يديه العديد من اللاعبين الكبار، الذين قدموا انجازات كبيرة للوطن ولعبوا في صفوف المنتخبات الوطنية أبرزهم: عدي الصيفي، إياد الصيفي، أحمد وممد التميمي، محمد الشجاعية، أنس عداربة، سيف ومحمد الخلايلة، أنس درويش، طارق عمران، الى جانب رئيس لجنة الحكام الحالي محمد راغب، هاني الرجبي ومصطفي القطاوي وطارق عمران ومحمود الشامي وغيرهم.
اما مجد عصفور (5 دان)، فهو لاعب منتخب وطني ناشئين ورجال لمدة 8 سنوات، نال خلالها ذهبية بطولة غرب اسيا في كوريا، وخامس العالم بالجامعات في كوريا الجنوبية، وهو الآن حكم دولي، ويمارس التدريب.
بدوره لعب محمد عصفور (4 دان) للمنتخب الوطني للناشئين والرجال لمدة 5 سنوات، نال خلالها ذهبية العرب بالامارات 2012، وبرونزيه قطر 2016، وبرونزيه التضامن الاسلامي بأذربيجان 2017، ويعمل حاليا حكما محليا ويمارس التدريب.
بينما لعب أيهم عصفور (4 دان) للمنتخب الوطني ونال معه برونزيه اسيا بالصين، وذهبية قطر 2016، ويمارس التدريب والتحكيم.
ويعد مؤمن عصفور (2 دان)، أصغر أبناء يوسف عصفور، حيث نال 3 ميداليات ذهبية في بطولات فلسطين والفجيرة وماليزيا، وبرونزية بطولة مصر الدولية، وبطل الدوري الأردني للعام الحالي.
عصفور وبطولة العالم
في بطولة العالم العام 2011 في أذربيجان للفرق، كان يوسف عصفور مساعدا للمدرب تشن شوا، وحقق المنتخب الفوز في اليوم الأول على الصين، وفي اليوم الثاني على المكسيك، وبعد يوم استراحة سيلعب المنتخب أمام منتخب تركيا الذي كان في حينه بطلا للعالم، وفي يوم الاستراحه غادر تشن الى الأردن، ظنا منه أن المنتخب سيخسر أمام تركيا 0-3 ويعود الى عمان، لكن المنتخب الوطني حقق مفاجأة كبيرة بأن خسر المنتخب بصعوبة أمام تركيا 3-5، الأمر الذي منح المنتخب 3 نقاط وصعد للدور الثاني مع تركيا، وواجه الفلبين وخسر لينال المنتخب وقتها المركز الخامس، بعد أن نالت تركيا اللقب وكوريا المركز الثاني وحلت إيران ثالثا والفلبين رابعا، وبعد العودة الى عمان استقبلهم تشن وأشاد بقيادة المدرب عصفور واللاعبين، وكان أفضل انجاز للفرق في البطولات الدولية، وتم تكريمهم من الاتحاد على ذلك.
انقطاع الكهرباء والذهبية
في بطولة قطر الدولية العام 2014، تأهل اللاعب أيهم عصفور للمباراة النهائية، وغادرت الفرق بعد الاستراحة للفندق، وفي طريق العودة الى أكاديمية اسباير مكان إقامة البطولة، تاه المدرب يوسف عصفور ونجله أيهم عن الصالة في أكاديمية اسباير ولم يعرفوا طريق الذهاب الى الصالة، وبقي لإقامة المباراة النهائية 15 دقيقة، وبالصدفة التقيا بإحدى اللاعبات الأردنيات هناك وكانت من خريجات مركز عصفور، وأوصلتهما الى الصالة وبقي لبدء المباراة 3 دقائق، وخلال دخولنا بسرعة وجدنا اللاعب القطري ينتظر داخل الحلبة والحكام يطلقون النداء الأخير للاعب أيهم عصفور، وفجأة انقطعت الكهربا لمدة 5 دقائق عن الصالة، الأمر الذي مكّن أيهم من خوض المباراة والفوز بالذهبية بنتيجة 11-8.
مؤمن وبرونزية مصر
في العام 2018 شارك مؤمن عصفور مع منتخب الأشبال، في بطولة مصر الدولية بمدينة الغردقة المصرية، وفي الدور قبل النهائي كان مؤمن خاسرا الجولة الأولى أمام لاعب مصري بنتيجة 1-10، وفي اتصال مع مدربه للاطمئنان علية لأنه صغير، تم ابلاغه بأنه سيخسر المباراة، لكن تم الطلب من مدربه بأن يبلغه بعد الجولة الأولى أن والديه اتصلا يسألان عن النتيجة، وأبدع اللاعب في الجولتين الثانية والثالثة ليهزم المصري بنتيجة 21-20، وينال البرونزية، والتي كان لها أثر ايجابي كبير في مسيرته الرياضية لغاية الآن.

الغد
قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.